loader-img-2
loader-img-2
21 July 2024
- ١٥ محرّم ١٤٤٦ -

دراسة جديدة عن المحليات منخفضة السعرات وعلاقتها بالسرطان

دراسة جديدة عن المحليات منخفضة السعرات وعلاقتها بالسرطان

فيما لا تزال علاقة المُحليات على أنواعها مثار جدل في الأوساط الطبية بين فعاليتها في إنقاص الوزن واستخدامها كحلّ مثالي لمرضى السكري، والشك بأنها تسبب مرض السرطان، أكدت منظمة الصحة العالمية أنه لا يمكن استخدام المُحليات غير السكرية للتحكم في الوزن أو تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض.

وأشار تقرير للمنظمة إلى أن العديد من الدراسات الحديثة تحدثت عن وجود علاقة بين استهلاك المُحليات والسمنة والسكري والمتلازمة الاستقلابية، من دون معرفة الأسباب الدقيقة لذلك. في حين أظهرت الأبحاث التي تناولت العلاقة بين استخدام المُحليات وخطر الإصابة بالسرطان نتائج مناقضة.

واكتشفت دراسة حديثة، نُشرت أخيراً في مجلة Nutrients، أن تناول المحليات منخفضة السعرات الحرارية لا يزيد من خطر الوفاة المرتبطة بالسرطان، ولكنه قد يزيد من خطر الإصابة بالسمنة ومرض السكري.

وكشف تحليل مخاطر الوفيات الناجمة عن السرطان أن تناول المُحلّيات الصناعية مثل "الأسبارتام" أو "السكرين" لا يزيد من خطر الموت المرتبط بالسرطان لدى البالغين، بغض النظر عن العمر والجنس والعرق والتعليم ومستوى النشاط البدني ومؤشر كتلة الجسم.

وبيّنت الدراسة أن تناول "السكرين" يقلل من خطر الوفيات بالسرطان لدى الذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و50 عاماً. ووجد الباحثون أنّ تناول كميات أكبر من المُحليات قد يقلل من خطر الإصابة بالسرطان لدى البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و50 عاماً.

وأظهرت الدراسة أن المُحليات قد تزيد من خطر الإصابة بالسمنة والسكري والمتلازمة الاستقلابية من طريق زيادة الاستجابة للطعم الحلو، أو إضعاف الشعور بالشبع وعمليات الاستقلاب، أو تغيير البيئة الميكروبية في الأمعاء.

وفي هذا السياق، أكد الدكتور سونالي كاني، طبيب الغدد الصم في مستشفى "سير إتش إن ريلاينس" بمومباي أنه "إذا استخدمها شخص مصاب بداء السكري لتحل محل السكر، فسيكون ذلك مفيداً للغاية، حيث يمكن المريض الاستمتاع بطعم السكر من دون أي تغيير في مستوى سكر الدم"، ولفت إلى أنه "لا يُنصح باستهلاك بدائل السكر بشكل مفرط لأنها في النهاية تزيد من إجمالي السعرات الحرارية المستهلكة، ما قد يؤثر سلباً في مستويات سكر الدم".

أما بالنسبة الى الأشخاص غير المصابين بمرض السكري، فقال كاني: "يمكن استخدام بدائل السكر من جانب الأشخاص البدينين الذين يستهلكون الكثير من المنتجات الغنية بالسكر، كطريقة لتخفيض الوزن، لكن يجب تفادي الاستخدام الروتيني لبدائل السكر لأنها قد تحمل آثاراً صحية ضارة مثل انتفاخ البطن والإسهال وتغيير البيئة الميكروبية في الأمعاء".

• إرسال تعليق
• تعليقات المتابعين
كن أول من يكتب تعليقًا على "دراسة جديدة عن المحليات منخفضة السعرات وعلاقتها بالسرطان"