loader-img-2
loader-img-2
دبي اليوم
28 February 2024
- ١٩ شعبان ١٤٤٥ -

دبي اليوم
  1. الرئيسية
  2. أخبار

ماكرون يؤكد لإسرائيل ضرورة تجنب أي إجراءات تصعيدية

ماكرون يؤكد لإسرائيل ضرورة تجنب أي إجراءات تصعيدية

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال مكالمة هاتفية مع الوزير الإسرائيلي بيني غانتس عن "قلقه العميق" إزاء العدد الكبير للغاية من القتلى المدنيين في قطاع غزة.

وقال قصر الإليزيه إثر مكالمة هاتفية أجراها ماكرون بالوزير في "كابينيت الحرب" الإسرائيلي، بيني غانتس، إنّ الرئيس الفرنسي شدّد على أنه "ينبغي تجنّب أيّ سلوك تصعيدي، بخاصة في لبنان، وأنّ فرنسا ستستمر في إيصال هذه الرسائل إلى كل الجهات الفاعلة، المعنية بشكل مباشر أو غير مباشر في المنطقة".

وفي بيانها قالت الرئاسة الفرنسية إن ماكرون كرّر على مسامع الوزير الإسرائيلي الدعوة إلى "العمل من أجل التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار" بين إسرائيل وحماس "بمساعدة من جميع الشركاء الإقليميين والدوليين".

كما أعرب ماكرون مجددا عن "قلقه العميق للغاية إزاء العدد الكبير جدا من القتلى المدنيين والحالة الإنسانية الملحّة للغاية في غزة".

وفي الوقت نفسه، أكّد الرئيس الفرنسي، وفقا لبيان الإليزيه، على "تمسّك فرنسا بأمن إسرائيل".

كما أكد المندوب الفرنسي الدائم في الأمم المتحدة نيكولاس دي ريفيير أنه يجب على مجلس الأمن أن يطالب بوقف إطلاق النار في غزة.

وقال دي ريفيير في مؤتمر صحفي: "أعتقد أن مجلس الأمن بحاجة إلى تحويل تركيزه إلى توفير الأسباب الجذرية لحل الصراع والمطالبة بوقف دائم لإطلاق النار على المدى القصير".

وتابع: "علينا حماية المدنيين، هناك مليونا مدني في غزة، هؤلاء ليسوا مليوني إرهابي، هؤلاء هم الأطفال وكبار السن والنساء".

وأشار السفير الفرنسي إلى أن معبري رفح وكرم أبو سالم لا يكفيان لتقديم المساعدة الإنسانية اللازمة، مؤكدا أن إحدى طرق حل هذه المشكلة قد تكون ممرا بحريا للإمدادات من قبرص إلى قطاع غزة.

​​​​​وأكد دي ريفيير أن مجلس الأمن الدولي يعتزم عقد اجتماع رفيع المستوى حول القضية الفلسطينية في 23 يناير، مضيفا "في 23 يناير، سيعقد اجتماع رفيع المستوى لمجلس الأمن الدولي، سيركز على القضية الفلسطينية، فضلا عن الوضع في المنطقة".