loader-img-2
loader-img-2
18 July 2024
- ١٢ محرّم ١٤٤٦ -

ما حقيقة السرقة بالتنويم المغناطيسي في العراق

ما حقيقة السرقة بالتنويم المغناطيسي في العراق

أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اعتقال أجنبيين متهمين بسرقة أموال من خلال التنويم المغناطيسي للضحية في منطقة البياع بالعاصمة العراقية بغداد، حيث شكلت هذه السرقة أحدث وسائل السطو المسلح في العراق.

وقالت الوزارة في بيان لها "مفارز مديرية مكافحة إجرام بغداد تمكنت من إلقاء القبض على متهمين أجنبيي الجنسية لقيامهما بسرقة مبالغ مالية عن طريق تنويم الضحية مغناطيسياً في منطقة البياع ب‍بغداد".

وأوضحت الوزارة أنه "تمت عملية التوقيف بعد تلقي معلومات من وحدات مكتب مكافحة إجرام البياع عن المتهمين، ليتم تشكيل فريق لمتابعة القضية، وبعد التحقيق وجمع المعلومات التي أدت إلى الوصول إلى المتهمين واعتقالهما وحجز العجلة التي كانا يستقلانها أثناء السرقة، تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحقهما وعرضهما إلى الجهات القضائية لينالوا العقوبة العادلة.

ولم يكن بيان وزارة الداخلية الأول، إذ كانت قيادة شرطة بغداد قد أعلنت في وقت سابق، الخميس 12 أيار 2022، أنه "بعد تلقي بلاغ لمفارز فوج طوارئ بغداد العاشر التابع إلى قيادة شرطة بغداد من أحد أصحاب مكاتب الصيرفة يتضمن دخول ثلاثة متهمين إلى مكتبه وتنويمه مغناطيسياً وسرقة 3000 دولار.

وجاء في البيان أن قائد شرطة بغداد أمر على الفور بإغلاق جميع المنافذ في المنطقة وإجراء عمليات تفتيش ومتابعة فورية تحت إشرافه الشخصي. وبالفعل استطاعت مفارز الفوج تشخيص المتهمين الثلاثة والقبض عليهم وضبط المبلغ المسروق.

وكشف المتحدث باسم وزارة الداخلية اللواء خالد المحنا في بيان صحفي أنه " ثبت من خلال التحقيقات التي تجريها الشرطة، عدم وجود موضوع التنويم المغناطيسي، وإنما هناك حالات أخرى".

وأوضح المحنا تلك الأساليب بالقول: " "على سبيل المثال، ممارسة خفة اليد، أو التمويه، أو إيهام الشخص المقابل، أو الاتفاق مع الشخص المسروق، ويتم من خلال عملية تمثيلية يقوم بها هؤلاء المحتالون، لسرقة ما يريدونه"، مؤكداً "دائماً ننشر توجيهاتنا ونبعث رسائل إلى المواطنين للحذر من هكذا عصابات".

• إرسال تعليق
• تعليقات المتابعين
كن أول من يكتب تعليقًا على "ما حقيقة السرقة بالتنويم المغناطيسي في العراق"