loader-img-2
loader-img-2
15 June 2024
- ٠٩ ذو الحجة ١٤٤٥ -

مستشفى المقاصد بالقدس تنجح بإجراء عملية لحالة نادرة من التجنح الكتفي

مستشفى المقاصد بالقدس تنجح بإجراء عملية لحالة نادرة من التجنح الكتفي

برئاسة استشاري جراحة العظام في المستشفى الدكتور "حسام أبو صاع" في إجراء عملية نادرة لطفل (10 أعوام) يعاني من "التجنح الكتفي الثنائي" (Bilateral scapular winging).

ورغم مرور نحو عام ونصف العام على إجراء هذه الجراحة، فإن أبو صاع رفض الإعلان أو الحديث عنها حتى ظهور نتائج العملية على المريض والنشر عنها في مجلة "أنالس أوف ميديسين آند سيرجيري"

وقال أبو صاع إن "التجنح الكتفي الثنائي حالة مرضية تحدث بسبب خلل وظيفي، يتمثل في ضعف أو تعطل العضلة التي تثبت عظمة الكتف مع القفص الصدري"، مشيراً إلى ندرة هذه الحالة حول العالم، ففي "خلال البحث، وجدنا أنه تم تسجيل 26 حالة عالميا وكانت الحالة التي أجريت لها الجراحة في المقاصد هي رقم 27".

ويضيف استشاري جراحة العظام أن الطفل وصل من إحدى محافظات الضفة الغربية وهو يعاني من خلل في حركة الكتف، وتشوه في المظهر الخارجي يظهر جلياً عند ثني الذراعين للأمام، نتيجة ضعف العضلة.

حول الأسباب التي قد تؤدي لظهور هذه الحالة المرضية، أوضح أبو صاع أن التجنح الكتفي عبارة عن نوعين: تجنح أحادي يصاب به الشخص بعد تعرضه لصعقة كهربائية، أو نتيجة إصابته بفيروس يؤثر على العضلة أو الأعصاب، لكن التجنح الكتفي الثنائي ما زال مجهول الأسباب.

وقال الدكتور "نجري الكثير من الفحوصات لكننا لا نجد سبباً أدى للتجنح الثنائي، ومن هنا تنبع ندرة الحالة، ومن الجدير بالذكر أنه لا يوجد عمر معين للإصابة بهذا التجنح، إلا أنه يظهر عادة بين عمر 7 إلى 15 عاماً، وبشكل مفاجئ".

 

• إرسال تعليق
• تعليقات المتابعين
كن أول من يكتب تعليقًا على "مستشفى المقاصد بالقدس تنجح بإجراء عملية لحالة نادرة من التجنح الكتفي"