loader-img-2
loader-img-2
دبي اليوم
27 January 2023
- ٠٦ رجب ١٤٤٤ -

دبي اليوم
  1. الرئيسية
  2. أخبار
استقالة مجموعة من كبار المسؤولين الأوكرانيين بعد فضيحة فساد
استقالة مجموعة من كبار المسؤولين الأوكرانيين بعد فضيحة فساد
أعلن عدد من كبار المسؤولين الأوكرانيين استقالاتهم، الثلاثاء، بعد أن كشفت وسائل الإعلام عن عمليات شراء إمدادات للجيش بـ«أسعار مبالغ بها»على ما يعتقد، بحسب ما ذكرت السلطات. ومن بين المسؤولين المستقيلين نائب وزير الدفاع فياتشيسلاف شابوفالوف الذي كان مسؤولاً عن الدعم اللوجستي للقوات المسلحة، ومساعد مدير الإدارة الرئاسية كيريلو تيموشينكو، ونائب المدعي العام أوليكسي سيمونينك واستقال نائب وزير الدفاع الأوكراني المسؤول عن إمداد القوات بالطعام والمعدات، بسبب اتهامات بالفساد يقول هو والوزارة إنها «لا أساس لها من الصحة». وذكر بيان على موقع وزارة الدفاع أن استقالة فياتشيسلاف شابوفالوف كانت «عملاً جديراً من شأنه أن يساعد في الحفاظ على الثقة في الوزارة»، بحسب ما ذكرت «رويترز». وقال مكتب المدعي العام الأوكراني إن أوليكسي سيمونينكو نائب المدعي العام أُعفي من منصبه ضمن حركة تغييرات لكبار المسؤولين الثلاثاء. ولم يوضح بيان الإعلان عن الإعفاء سبباً للقرار، لكنه أشار إلى أنه جاء  «بناء على رغبته الشخصية». وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أعلن، الإثنين، أن تغييرات بالمناصب العليا في الحكومة وفي الأقاليم ستتم خلال يومين، وذلك في خطابه الليلي المصور. وقال زيلينسكي: «هناك بالفعل قرارات تتعلق بالمناصب بعضها، الإثنين، والبعض الآخر الثلاثاء. فيما يتعلق بالمسؤولين على مختلف المستويات في الوزارات والهياكل الحكومية المركزية الأخرى، وكذلك في الأقاليم وفي منظومة إنفاذ القانون». وتعهد الرئيس الأوكراني في السابق مكافحة الفساد على جميع المستويات، وسط سلسلة من المزاعم بتلقي رشى وممارسات مشبوهة.
أول تصريح لقائد القوات الروسية في أوكرانيا منذ تعيينه في منصبه
أول تصريح لقائد القوات الروسية في أوكرانيا منذ تعيينه في منصبه
قال رئيس الأركان العامة الروسية ، الجنرال فاليري جيراسيموف ، إن الإصلاحات العسكرية الروسية الجديدة تأخذ في الاعتبار توسع الناتو المحتمل واستخدام كييف لـ "الغرب بشكل جماعي" لشن حرب بالوكالة على روسيا.   وفي أول تعليق علني له منذ تعيينه قائدا للقوات الروسية في أوكرانيا يوم 11 يناير، أقر جيراسيموف بوجود مشاكل تتعلق بتعبئة القوات الروسية بعد أن أجبرت انتقادات علنية الرئيس فلاديمير بوتين على توبيخ الجيش. وقال جيراسيموف لموقع أرجومنتي إي فاكتي الإخباري في تصريحات نُشرت في وقت متأخر من أمس الإثنين إن الإصلاحات العسكرية، التي أُعلن عنها في منتصف يناير، وافق عليها بوتين ويمكن تعديلها للرد على التهديدات المحدقة بأمن روسيا. وأضاف "اليوم، تشمل هذه التهديدات تطلعات حلف شمال الأطلسي للتوسع إلى فنلندا والسويد وكذلك استخدام أوكرانيا أداة لشن حرب بالوكالة على بلدنا". وتقدمت فنلندا والسويد العام الماضي بطلب للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي بعد غزو روسيا لأوكرانيا. وبموجب خطة موسكو العسكرية الجديدة، سيُضاف فيلق عسكري إلى كاريليا في شمال روسيا على الحدود مع فنلندا. وتدعو الإصلاحات أيضا إلى منطقتين عسكريتين إضافيتين، موسكو ولينينجراد، اللتين كانتا موجودتين قبل دمجهما في عام 2010 لتكونا جزءا من المنطقة العسكرية الغربية. وفي أوكرانيا، ستضيف روسيا ثلاث فرق بنادق آلية كجزء من تشكيلات الأسلحة المشتركة في منطقتي خيرسون وزابوريجيا، التين تزعم موسكو أنها ضمتهما في سبتمبر. وقال جيراسيموف "الهدف الرئيسي من هذا العمل هو ضمان حماية سيادة بلادنا ووحدة أراضينا". وأضاف جيراسيموف أن روسيا الحديثة لم تشهد "قتالا بهذه الضراوة"، مما أجبرها على تنفيذ عمليات هجومية من أجل استقرار الوضع. وقال "بلادنا وقواتها المسلحة تعمل اليوم ضد الغرب مجتمعا". وخلال 11 شهرا منذ حرب أوكرانيا، حولت روسيا خطابها بشأن الحرب من عملية "نزع السلاح" من جارتها إلى تصويرها بشكل متزايد على أنها دفاع في مواجهة هجوم الغرب العدواني. أما كييف وحلفاؤها الغربيون فيصفون العملية بأنها عمل عدواني غير مبرر، ويرسل الغرب على نحو متزايد أسلحة ثقيلة إلى أوكرانيا لمساعدتها على مقاومة القوات الروسية. واجه جيراسيموف وقيادة وزارة الدفاع انتقادات حادة بسبب انتكاسات متعددة في ساحة المعركة وفشل موسكو في تحقيق النصر في حملة كان الكرملين يتوقع ألا تدوم طويلا.
«ديوا» تساعد المقاولين والاستشاريين في الحصول على موافقاتها
«ديوا» تساعد المقاولين والاستشاريين في الحصول على موافقاتها
أطلقت هيئة كهرباء ومياه دبي مبادرة «عونك» التوعوية لمساعدة المقاولين والاستشاريين المعتمدين لديها في الحصول على موافقة الهيئة من المرة الأولى عند تقديم طلبات الحصول على الكهرباء، بما يوفر جهدهم ووقتهم، ويسهم في تسهيل وتسريع الأعمال. وتشتمل المبادرة على سلسلة من الجلسات التوعوية ومقاطع الفيديو التفصيلية والتوضيحية باللغتين العربية والإنجليزية، لشرح كافة النقاط والإرشادات والمتطلبات التي يتعين أخذها بعين الاعتبار عند تقديم الطلبات، إلى جانب مجموعة من النصائح والتوصيات التي من شأنها تسريع الحصول على موافقة الهيئة. وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة: «توفر الهيئة جميع الإمكانات اللازمة والخدمات الذكية التي تساعد الاستشاريين والمقاولين على تنفيذ أعمالهم وإجراء معاملاتهم بكل سهولة ويسر، لتعزيز تنافسية دبي في مجال تسهيل ممارسة الأعمال، وتحويل دبي إلى المدينة الأذكى والأسعد في العالم». وأضاف: «نلتزم بتوفير الأدوات والمستلزمات والإرشادات التي تتيح للمعنيين العمل ضمن أفضل الشروط وبأقل جهد ووقت ممكن، ما يضمن إثراء تجربتهم وتحقيق سعادتهم، وتحقيق مصلحة جميع الأطراف، إلى جانب تسهيل وتسريع آلية الحصول على خدمات الكهرباء وفق أفضل المعايير والممارسات العالمية. ونوفر البيئة المحفزة التي تتيح بناء وترسيخ علاقات تعاون وطيدة وطويلة الأمد مع شركائنا بما يضمن ازدهار أعمالنا وأعمالهم، وتعزيز مكانة الهيئة التي باتت في مصاف المؤسسات الأكثر تميزاً على مستوى العالم
بلدية الحمرية توعي بمعايير سلامة المنتجات الغذائية
بلدية الحمرية توعي بمعايير سلامة المنتجات الغذائية
أطلقت بلدية الحمرية، عبر قسم الصحة العامة، سلسلة من المحاضرات والورش التوعوية والتثقيفية الهادفة إلى التعريف بالمعايير الصحية لسلامة المنتجات الغذائية، والتعرف إلى مصادر تلوث الأغذية وإكساب المشاركين المعرفة والثقافة الغذائية، وذلك تماشياً مع خطتها الاستراتيجية للأعوام 2023 وحتى 2026. حملت المحاضرة الأولى عنوان (آلية وطرق التعامل مع الغذاء) واستهدفت الطالبات والمشرفات في مدرسة القلعة للتعليم الأساسي والثانوي بالحمرية وهدفت إلى صقل الجانب المعرفي لدى المشاركات، بالطرق السلمية للمحافظة على الأغذية من التلوث وتوضيح درجات حرارة التخزين الآمن. وجاءت المحاضرة الثانية التي قدمها مختصو الصحة العامة في بلدية الحمرية، بعنوان (مصادر وأنواع التسممات الغذائية)، وتضمنت شرحاً وافياً حيال المفاهيم المرتبطة بالتسمم الغذائي ومسبباته. من جانبه، أفاد محمد سلطان بن حارب المهيري، رئيس قسم الصحة العامة في بلدية الحمرية، أنه تم تقديم شرح واف لكافة المشاركين في المحاضرات والورش مع تقديم تطبيقات تفاعلية وتدريب عملي حيال سلامة الأغذية وجودتها، وإطلاق العديد من الرسائل التوعوية حيال اشتراطات تحضير ونقل المنتجات والمواد الغذائية والأطعمة، والطرق الآمنة للتخزين ودرجات الحرارة المناسبة لكل صنف، إلى جانب العديد من النصائح والإرشادات الصحية في مختلف مجالات السلامة الغذائية. وفي تصريح، أشار مبارك راشد الشامسي مدير بلدية الحمرية، إلى مواصلة بلدية الحمرية لشراكاتها المؤسسية مع مختلف الدوائر والمؤسسات ومدارس منطقة الحمرية والجمهور من الزوار، لتقديم سلسلة من البرامج والفعاليات التوعوية والصحية.
10 أسباب لعدم مهاجمة الصين لتايوان
10 أسباب لعدم مهاجمة الصين لتايوان
قلل أستاذ الدراسات الصينية في جامعة جواهر لال نهرو بنيودلهي هيمانت أدلاخا من احتمالات تحرك الصين قريباً لإعادة ضم تايوان إليها بالقوة. خلال المؤتمر العشرين للحزب الحاكم في أكتوبر (تشرين الأول)، وحين كرر الأمين العام للحزب شي جين بينغ أن الصين "لن تتخلى عن استخدام القوة" لتوحيد تايوان مع جمهورية الصين الشعبية، تلقى تصفيقاً مطولاً من 2300 مندوب. وتابع شي أن "إعادة التوحيد الكاملة لبلدنا يجب أن تتحقق، ويمكن، بلا شك، أن تتحقق". كتب أدلاخا في مجلة "ذا ديبلومات" أنه قبل ذلك بسبعة أشهر، وفي أوائل مارس (آذار) 2022، لم تذكر تايوان إلا بشكل موجز في ما يتعلق بسياسة "الصين الواحدة" خلال الدورتين السنويتين للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني والمجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني. في كل من تقرير عمل الحكومة الذي قدمه الرئيس المنتهية ولايته لمجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ إلى المجلس الوطني لنواب الشعب في 5 مارس، وتقرير عمل المجلس الوطني للمؤتمر الاستشاري الذي قدمه رئيسه وانغ يانغ، تم التقليل من أهمية قضية تايوان، بما فيها مسألة التوحيد، بطريقة غير مألوفة إلى حد مدهش. بعد أيام قليلة على انطلاق الغزو العسكري الروسي لأوكرانيا، بدأ العديد من الإعلاميين والمحللين الدوليين يقولون إن تايوان ستكون التالية بعد أوكرانيا. لكن المحللين في تايوان لم يوافقوا على ذلك. فقد كانوا واقعيين في تفسير الخطاب الصادر عن الدورتين. اقتراح آخر لاحظ الأستاذ المرموق في العلاقات الدولية كويتشي هامادا الذي خدم في السابق مستشاراً لرئيس الوزراء الياباني الراحل شينزو آبي أنّه "في وقت تتعرض الصين لضغوط اقتصادية شديدة ويتباطأ النمو بشكل حاد، إن هذا هو آخر شيء يحتاج إليه (الحزب الشيوعي الصيني)". ووفق العضو في معهد الصين للإصلاح والتنمية الأستاذ دينغ يووين، عوضاً عن شن غزو، "ستختار الصين فرض ضغط على تايوان مستخدمة مزيجاً من الأساليب للترويج للتوحيد... قد تطلق المزيد من السياسات التفضيلية وتحاول الشروع في مناقشة إطار ‘دولة واحدة ونظامان‘ مع الأحزاب الحاكمة والمعارضة في تايوان." واقترح أدلاخا عشرة قيود عملية ترجح إلى حد بعيد عدم لجوء الصين إلى استخدام القوة قريباً ضد تايوان. أولاً، الحروب لم تعد سهلة إن حرباً حتى بين بلد صغير وقوة كبيرة اليوم ليست مكلفة وحسب بل هي ليست نزهة سهلة بالنسبة إلى الجانب الأكبر كما يكتشف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين. بعد اقتراب الحرب في أوكرانيا من ختام عامها الأول، يمكن ملاحظة كيف تمكنت أوكرانيا من استدامة نفسها بالرغم من أن لديها ناتجاً قومياً وجيشاً أصغر بكثير من ناتج روسيا وجيشها. ثانياً، الاقتصاد مع تجفيف أسواق الصادرات في أوروبا والولايات المتحدة ومع تعمق أزمة العقارات الصينية أكثر، ومع توقع البنك الدولي وصندوق النقد الدولي نمواً اقتصادياً قاتماً بـ 1.7 و 2.7 في المئة، تبقى الأولوية المباشرة للقيادة الصينية تعزيز الاقتصاد لا استخدام القوة في مضيق تايوان. يعاني الاقتصاد الصيني وسط حملة ضغط أمريكية. في الوقت نفسه، يتباطأ الاقتصاد الصيني بقوة بفعل ضغط جائحة كوفيد-19، خصوصاً عقب عكس بكين لسياسة صفر كوفيد. في هكذا ظروف، سيكون عملاً متهوراً أن يرهق الحزب الشيوعي الصيني الاقتصاد الوطني عبر تحمل نفقات هائلة للحرب. ثالثاً، أهداف داخلية أخرى بصرف النظر عن واقع تأمين شي ولاية ثالثة لخمس سنوات، يبقى هدفه في تعزيز قاعدة السلطة داخل الحزب بعيداً كل البعد عن التحقق. إن الخوف من عدم القدرة على الحفاظ على التوحيد القسري كعمل قصير الأجل قد يكون رادعاً قوياً لشي – خصوصاً أن بوتين دفع ثمناً سياسياً باهظاً للحرب في أوكرانيا. رابعاً، جملة شائعة سيفضل شي حرباً سريعة بثمن رخيص؛ قد لا يكون ذلك ضمن إمكاناته. ثمة دوماً خطر في أن يتصاعد الصراع إلى "حرب شاملة" وهي جملة أصبحت شائعة لوصف الوضع في الحرب العالمية الثانية، مع استخدام كل طرف جميع الموارد الممكنة لتدمير خصمه. خامساً، لا مقارنة عسكرية بينهما لا يمكن مقارنة تايوان وأوكرانيا على مستوى القوة العسكرية. تايوان مسلحة بشدة. وعلى عكس السهول والهضاب في أوكرانيا، تتألف تايوان من أكثر من 100 جزيرة. والصواريخ والمقذوفات والمدفعية منتشرة بكثرة في الجزر الخارجية. إضافة إلى ذلك، تحتوي تلال الغرانيت في تايوان على أنفاق ومخابئ. سادساً، اسألوا بايدن ثمة احتمال كي تتورط الولايات المتحدة في الحرب. بينما تحافظ واشنطن رسمياً على "الغموض الاستراتيجي" بشأن سؤال ما إذا كانت ستدافع عن تايوان عسكرياً إذا كان ثمة ضرورة لذلك، كرر الرئيس الأمريكي جو بايدن نفسه الإجابة على هذا السؤال بالإيجاب. وسط التنافس الصيني-الأمريكي يبدو أكثر ترجيحاً أن واشنطن لا تستطيع تحمل منح بكين الحرية في أي حملة عسكرية ضد تايوان. سابعاً، البعد الياباني واصلت الحكومة اليابانية الحالية بقيادة فوميو كيشيدا إرسال الإشارات التي وجهها رئيس الوزراء الراحل شينزو آبي ومفادها أن طوكيو ستساعد في الدفاع عن تايوان. قال آبي ذات مرة: "إن حالة طوارئ في تايوان هي حالة طوارئ لليابان." يعتقد أن الحافز الجزئي في اندفاع حكومة كيشيدا باتجاه دور دفاعي أكثر قوة في المنطقة يكمن في احتمال حدوث حالة طوارئ في تايوان. ثامناً، لا تسقطوا أوروبا من الحساب حسب خبير في الشؤون الصينية مقيم في هونغ كونغ، سيكون شي على دراية كبيرة بتضامن الغرب في الأزمة الأوكرانية. إن الاتحاد الأوروبي هو أكبر شريك تجاري للصين. والمواجهة معه، كما مع الولايات المتحدة واليابان، قد تكون خطيرة لرئيس يعلم أنه يجب أن يرفع مستويات المعيشة في الداخل. تاسعاً، ليست أمريكا واليابان فقط يمكن ألا تكون تايوان قد حضرت في سلسلة من المبادرات الأمريكية التعددية على المستويين الأمني والتجاري في منطقة الإندو-باسيفيك، لكن ينظر إلى الجزيرة كجزء لا يتجزأ من آليات الدفاع الإقليمية والدولية مثل الكواد وأوكوس وغيرهما. بالتالي، لن تكون اليابان وحدها التي ستهب للنجدة بل يمكن أن تنضم أيضاً الهند وأوستراليا. في سيناريو كهذا، قد لا تريد الصين المخاطرة بمواجهة ثلاث قوى عسكرية كبيرة دفعة واحدة. أخيراً وليس آخراً عامل آسيان برزت منظمة آسيان كأكبر شريك تجاري للصين حيث من المتوقع أن تبلغ تجارتهما الثنائية هدف التريليون دولار خلال سنتين. مع ذلك، تتزايد مخاوف حكومات دول جنوب شرق آسيا. خلال كلمة حديثة، قال وزير الخارجية السنغافوري السابق جورج يو: "ما من دولة في آسيان سترفض الفرص الآتية من الصين، لكن كل دولة تقلق من أن اعتماداً عظيماً على الصين سيقيد استقلاليتنا في العمل." من المستبعد جداً أن تلجأ بكين إلى تحرك سيجبر الدول في جنوب شرق آسيا على النظر إلى الصين كعدو. ملاحظة أضاف أدلاخا أنّ المزاعم التي تشير إلى أن "شي يريد إكمال المهمة خلال ولايته في المنصب" قد تكون صحيحة. لكن ما من شك في أن جميع أسلاف شي أرادوا استكمال التوحيد وقرروا جميعهم أن الظروف الداخلية والخارجية لم تكن مناسبة. توصل شي إلى الاستنتاج نفسه لغاية اليوم حسب أدلاخا. وأعاد الكاتب التأكيد في الختام على أن الجدال لصالح فكرة عدم استخدام شي القوة ضد تايوان في المستقبل القريب لا يعني أنه لن يحصل أبداً. وفق دينغ يووين من معهد الصين للإصلاح والتنمية، ثمة أمر واحد شديد الوضوح في خطاب شي يوم 2 يناير 2019 للاحتفال بالذكرى الأربعين لـ"الرسالة إلى المواطنين في تايوان": يجب إنهاء الانفصال عبر المضيق بحلول احتفال الصين بمئويتها الأولى سنة 2049. لقد تعهد شي بأنه "يجب على الطرفين أن يتوحدا وسيتوحدان بالتأكيد".
"اتصالات ام او تي بي" تواصل دعمها للشركات الناشئة خلال مهرجان دبي للتسوق
تميزت فعالية "اتصالات ام او تي بي" المقامة خلال فعاليات مهرجان دبي للتسوق بالعديد من متاجر التجزئة والشركات الناشئة المحلية وشركات الأغذية والمشروبات ومنحها فرص التعرف على الأسس التجارية بالإضافة إلى مساعدة رواد الأعمال على تعزيز منشآتهم. وعندما أطلق مهرجان دبي للتسوق فعالية "اتصالات ام او تي بي" لأول مرة في العام 2014 كان الاعتماد على المتاجر المؤقتة لتعزيز أعمال الشركات الجديدة في مجال البيع بالتجزئة فكرة ناشئة في عواصم الموضة حول العالم. وسترتقي دورة العام الحالي من "اتصالات ام او تي بي" - التي انطلقت في 19 وتستمر حتى 29 يناير الحالي من جديد بمفهوم المتاجر المؤقتة وبتصميم مبتكر ومقر جديد في "حي دبي للتصميمط – أول وأكبر حي مخصص للتصميم في المنطقة - وبمشاركة أكبر العلامات التجارية المحلية والإقليمية والعالمية في قطاعات الفن والتصميم والأزياء. وقال أحمد الخاجة المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة التي تنظم مهرجان دبي للتسوق " ابتكرت مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة هذا المفهوم قبل حوالي 10 أعوام وكنا نركز على السؤال لماذا لا ننشئ بعض الأسواق الخارجية التي توفر تجربة شبيهة بمنطقة كوفنت غاردن -Covent Garden- في لندن والهدف من هذا المفهوم هو تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من امتلاك متاجر للبيع بالتجزئة على أرض الواقع وتوفير الفرص للأفراد للإستمتاع بتجارب مبتكرة من التسوق والطعام وغيرها". وأضاف " في الماضي كانت فعاليات منافذ البيع تقام في الفنادق أو مراكز المعارض داخل المنطقة.. ومن خلال تنظيم هذه الفعالية في الهواء الطلق – لاسيما في برج الحديقة وسط مدينة دبي مقابل أحد معالم دبي المميزة – أصبح هذا السوق المؤقت مفهوماً مبتكراً نتميز به.. واليوم في دورتها العاشرة وفرت فعالية "اتصالات ام او تي بي" منصة للمواهب الصاعدة لتمكينهم من تطوير علاماتهم التجارية وتعزيز حضورهم عند الجمهور". وأوضح أن المتاجر الخارجية المؤقتة التي أصبحت من الأمور الأساسية التي تركز عليها الفعالية وفرت الفرصة لتجار التجزئة للتعرف على واقع السوق واتخاذ القرارات اللازمة لتحديد الوقت الملائم لبدء الأعمال في العالم الواقعي أو في المساحات الدائمة مشيرا إلى أن هذه الفعالية تتيح لمواقع التسوق الإلكترونية دخول السوق والاستفادة من آراء العملاء مباشرة وإدخالها في نماذج أعمالهم ما يمكنهم من تعديل منتجاتهم أو أسعارها لكي تلائم متطلبات المتسوقين. ونوه بأن مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة تقدم أيضاً دعماً من خلال قنوات التسويق الخاصة بها مثل منصات التواصل الاجتماعي التي تضم مئات الآلاف من المتابعين ومواقع الإنترنت والإعلانات الخارجية والتعاون مع المؤثرين وغيرها الكثير. وقال " وضعنا في مقدمة أولوياتنا الشركات التي لا تمتلك متاجر على أرض الواقع من أجل منحها فرصة لعرض منتجاتها وقد اتبعنا معايير صارمة لاختيار مشتركي التجزئة والأطعمة والمشروبات في الدورات العشر من الفعالية ازداد إقبال الجمهور عليها بفضل مشاركة المزيد من البائعين والمساحات الجذابة التي تتيح التقاط الصور الملائمة لـ "إنستغرام" بالإضافة إلى العديد من البرامج الترفيهية التي تناسب جميع أفراد العائلة حيث وصل عدد الزوار للفعالية إلى 12000 زائر في يوم واحد فقط". ومن المتوقع أن تشهد "اتصالات ام او تي بي" حضوراً أكبر في العام الحالي لا سيما بفضل الموقع الجديد في حي دبي للتصميم والأنشطة المستوحاة من أجواء مدينة نيويورك وحفلات "دبي بيتس" الموسيقية ومشاركة علامة "فينتي بيوتي" كعوامل جذب إضافية.
"اكسبوجر 2023" يدعو العاملين في القطاعات الإبداعية لحوار مفتوح مع نخبة من مصوري الفنون في العالم
يفتح المهرجان الدولي للتصوير "اكسبوجر 2023" الذي يقام خلال الفترة من 9 حتى 15 من فبراير المقبل فضاءً ملهماً للعاملين في الصناعات الإبداعية من الفنانين والمتخصصين في صناعة المحتوى الفني إلى جانب عشاق الصور واللوحات الفنية، حيث يخصص مجموعة من المعارض الفردية والجماعية لنخبة من مصوري الفن بكافة تجلياته العمرانية والإنسانية والتقنية، القائمة على تقديم محتوى بصري مدهش بتوظيف التباينات اللونية والتكوينات الجمالية. ويضع المهرجان مصوري الفنون وأعمالهم إلى جانب مجموعة من المعارض الخاصة لمصوري القصص الإنسانية، ومصوري الألعاب الرياضية، وأعمال المصورين الصحفيين، إذ تأتي مشاركة كبار مصوري الفنون من بين 74 مصوراً، يقدمون خلال الفترة من 9 - 15 فبراير بـ "مركز إكسبو الشارقة"، عدداً من الحوارات الملهمة والجلسات النقاشية والندوات وورش العمل. وتضم مجموعة المعارض الخاصة بالفنون معرض "النور الداخلي" للمصور مايكل ابويا، ومعرض "صور أيقونية" للمصور ستيف ماكوري، ومعرض "الإبصار بعيون مغلقة" للمصور خوسيه توماس لوبيز، الذين يقدمون في أعمالهم فرصة فهم وجهات نظر جديدة حول الثقافة الإفريقية والهوية الإنسانية والإبداع، فيما يهدف معرض "الأوراق المتساقطة" للمصور فيليب كابانيايف، ومعرض "التباين: ناميبيا" للمصور داني عيد، إلى فتح آفاق جديدة على الجمال الطبيعي، في حين يمثل معرض "تصوير السيارات" للمصور عبدالله الجعفري، ومعرض "السمك المحارب: الوجه الآخر للحقيقة" للمصور نوفاندرو مانيك، فرصة لرؤية الجمال والفن داخل أحداث ومواقف خطيرة. ويسعى معرض "معالم المدينة الخيالية" للمصور دانيال تشيونغ، ومعرض "الرسم بالفضة والضوء" للمصور إيان روتر، لاستعراض سبل استكشاف الفنان لتقنيات ومواضيع جديدة، بينما يستعرض معرض "تحوّل النرجس 2023 (وأعمال مختارة)" للمصورة سوي تشو أوه، الخبرات التقنية للمصور وقدرتها على إنتاج أعمال فنية، وهو تماماً ما يقدمه معرض "لغز الحياة" للمصور بيدرو جارك كريب، ومعرض "رؤية عن كثب" للمصورة جودي كوب. وإلى جانب المعارض الفنية، ينظم "اكسبوجر" لمصوري الفنون سلسلة من الحوارات الملهمة حيث يشارك المصور دوغلاس دوبلر في حوار بعنوان "ملحمة تصويرية طالت خمسين عاماً" ويقدم رحلته كمصور محترف، وتجربته في التصوير التجاري، وتصوير الأزياء، وتصوير التجميل والمكياج، فيما يناقش غابرييل ويكبولد في حواره الذي يحمل عنوان "على اتصال" استخدام التصوير في مناقشة تعقيدات الحياة المعاصرة وأثر منصات التواصل الاجتماعي عليها، في حين يركز حوار "كيف تعزز المعرفة الخيال وتدعم الإبداع" للمصور فيليب كابانيايف على أهمية المعرفة في رسم ملامح تصوراتنا للعالم وتعزيز ملكاتنا الإبداعية. ويتحدث المصور جول غرايمز في حوار "الفنان الذي بداخلك" عن بهجة التعبير عن الذات وإمكانيات الفن التي لا تنتهي، أما حوار "دوائر" للمصورة بارا براسيلوفا فيقدم نظرة متعمقة حول فن التصوير السريالي، ويناقش الموضوعات والأفكار التي ألهمت أعمالها. ويمكن للحضور المشاركين طرح الأسئلة والتعرف على خبرات هؤلاء المصورين خلال فقرات أسئلة الجمهور في نهاية كل جلسة وحوار، حيث يحرص المهرجان على تقديم الفرصة للزوار من الهواة والمحترفين للتعرف على آفاق وتقنيات جديدة لتطوير مهاراتهم واستكشاف دور التصوير الفوتوغرافي في تغيير العالم إلى الأفضل. ويوفر المهرجان للزوار مجموعة من الفرص لتوسيع آفاقهم والتعمق في سبل تعزيز قدراتهم الإبداعية من خلال تجربة متكاملة يتعرفون فيها على أعمال أفضل المصورين في العالم تحت سقف واحد ويقدم المهرجان الفرصة للراغبين في الاطلاع على مزيد من المعلومات وللتسجيل في ورش العمل والجولات والأنشطة المتكاملة، زيارة الرابط التالي: https://xposure.ae/.
"موارد الشارقة" و"العربية للطيران" توقعان اتفاقية انضمام لبرنامج وفر
وقعت دائرة الموارد البشرية بالشارقة مع مجموعة العربية للطيران اتفاقية انضمام إلى برنامج "وفر" للخصومات، تنفيذاً للخطة الاستراتيجية للبرنامج في عقد شراكات استراتيجية وإبرام عقود توفيرية تخدم حاملي بطاقة وفر اليوم بمقر الدائرة الرئيسي باللية في الشارقة. وقع الاتفاقية سعادة المهندس عمر خلفان بن حريمل الشامسي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة الموارد البشرية ممثلاً برنامج وفر، وعادل عبدالله العلي الرئيس التنفيذي لمجموعة العربية للطيران ؛ ممثلاً العربية للطيران. وتمنح المذكرة بموجبها حاملي بطاقة وفر خصومات خاصة على حجوزات الباقات المتفق عليها. ويأتي هذا الانضمام باعتبار العربية للطيران واحدة من كبريات شركات القطاع الخاص، وهي شركة الطيران الاقتصادي الأولى والأكبر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتخدم أكثر من 190 وجهة عالمية من مختلف مراكز عملياتها. ويسعى برنامج "وفر" إلى تحقيق إضافات نوعية وبناء شراكات استراتيجية تدعم أهدافه وتسهم في تطوير خدماته المقدمة إلى ما يفوق 80 ألف مستفيد يشملون جميع موظفي ومتقاعدي حكومة الشارقة، والمتقاعدين حاملي خلاصة قيد إمارة الشارقة، وموظفي الشركات المشاركة في برنامج وفر، والمستفيدين من فئات مختلفة ويقدم امتيازاته لأكثر من 909 شركات ومؤسسات، ضمن 30 تصنيفا تجاريا متنوعا. وثمن سعادة المهندس عمر خلفان بن حريمل الشامسي هذه الشراكة التي تنسجم مع الرؤى والتوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في تحقيق التكامل بين مؤسسات وقطاعات الدولة الحكومية والخاصة، لتعزيز الشراكات الداعمة للوصول إلى أهداف مشتركة ترتقي بالأداء والخدمة المقدمة للأفراد وتسعى نحو التحسين المستمر الذي يجسد أفضل ما تتطلع إليه القيادة الحكيمة لإمارة الشارقة. وأكد أهمية الشراكة في برنامج وفر مع مجموعة العربية للطيران باعتبارها ثقلاً اقتصادياً هاماً في المنطقة، يدعم مساعي البرنامج في تحقيق الرفاه المعيشي المتكامل لأبناء المجتمع كما يستهدف قطاعاً حيوياً واسع الاستهلاك لدى المستفيدين من البرنامج وهو قطاع السفر الذي يشهد طفرة حيوية متنامية في الحقبة الزمنية الراهنة. وقال عادل العلي، الرئيس التنفيذي لمجموعة العربية للطيران " يشرفنا توقيع هذه الاتفاقية والانضمام إلى برنامج "وفر" الذي يحرص على الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للموظفين ويتماشى مع التزام العربية للطيران في دعم الاقتصاد المحلي في إمارة الشارقة وفي دولة الإمارات بشكل عام ومن الفخر أن نساهم في خدمة موظفي الحكومة وإيجاد حوافز وخدمات توفر بيئة عمل مشجعة لهم كما نتمنى أن يستمتع المنتفعين من البرنامج بما تقدمه شركة العربية للطيران من خدمات سفر موثوقة ومدعومة بالقيمة المضافة". حضر توقيع الاتفاقية من دائرة الموارد البشرية جواهر سيف العود مدير مكتب الفعاليات والأنشطة ومدير برنامج وفر، وعبدالله يوسف مدير مكتب التخطيط الاستراتيجي ، وسيف دعيفس مدير مكتب رئيس الدائرة ومن مجموعة العربية للطيران السيد جاسم الكوهجي مدير عام العلاقات الحكومية ، والسيد عبدالرحمن بن طليعة مدير الشؤون التنفيذية.
جامعة زايد تدشن «نادي الاستدامة» استعداداً لـ«COP28»
جامعة زايد تدشن «نادي الاستدامة» استعداداً لـ«COP28»
دشنت جامعة زايد، ممثلة بكلية الدراسات متداخلة التخصصات، «نادي الاستدامة» مطلع العام الجاري، في مقر الجامعة بفرعيها بأبوظبي ودبي، والذي يهدف إلى تشجيع الطلبة على المشاركة في أهداف التنمية المستدامة بكل مجالاتها، ونشر الوعي المجتمعي داخل وخارج الحرم الجامعي بقضايا الاستدامة، بالإضافة إلى تجهيز أعضائه للمشاركة في «COP28» والذي ستستضيفه دولة الإمارات خلال نوفمبر المقبل.   وأوضحت الدكتورة سوزانا المساح أستاذ الاقتصاد والتنمية المستدامة في كلية الدراسات متداخلة التخصصات بجامعة زايد لـ«البيان»، أن النادي يتبنى قضية التغير المناخي كمحور أساسي لأجندة عمله خلال 2023 وذلك بهدف إعداد الطلاب لـ«COP28». ونظم النادي فعاليتين خلال أكتوبر ونوفمبر 2022 تزامناً مع «COP27»، مشيرة إلى أن أجندة عمل النادي تتضمن العديد من الفعاليات والأنشطة الشهرية التي تهدف إلى تعزيز مفهوم الاستدامة لدى الطلبة الذين سيصبحون صناع قرار وأرباب أعمال وموظفين في المستقبل، وتوعيتهم بخطورة التغييرات المناخية ودور المجتمع في مواجهتها. فكر وأشارت إلى أن الاستدامة لا تأتي بالعمل وحده وإنما تنبع من الفكر والإحساس بالمسؤولية تجاه الاقتصاد والمجتمع والبيئة على نحو تكاملي، والهدف الأسمى من إنشاء النادي غرس الفكر المستدام في المجتمع الشبابي، بالإضافة إلى التواصل مع المجتمع وإشراك أفراده في المسؤولية المجتمعية من خلال تبادل التجارب والخبرات حول هذا الموضوع. وأضافت: يعتبر الطالب محوراً أساسياً في العملية التعليمية وإشراكه في الأنشطة المتعلقة بالاستدامة يضيف ويثري المجتمع. توعية وأكدت أن الكلية من خلال «قسم الاستدامة» ملتزمة بدعم المبادرات التي تصب في مجال توعية الشباب بمجالات الاستدامة وأهمية الحفاظ على كوكبنا من التغييرات المناخية، بغرض تعزيز الوعي بضرورة تغيير السلوكيات والعادات والممارسات التي من شأنها أن تفاقم مشكلة المناخ وتأثيراته على الكوكب، مشيرة إلى أن هذه المبادرات بدورها تسهم في مواصلة تحقيق الرؤية الأولى للجامعة بالريادة والتميز على المستوى الإقليمي والعالمي. وأوضحت الدكتورة المساح، أن الكلية دشنت درجة البكالوريوس في الاستدامة وتستقبل الطلاب اعتباراً من الفصل الدراسي الثاني خلال العام الأكاديمي الجاري. ونوهت بأن النادي نظم فعالية خلال الأسبوع الجاري استهلت باستعراض ملخص تفصيلي حول تمثيل وفد من جامعة زايد في مؤتمر الأطراف «COP27»، الذي عقد في مدينة شرم الشيخ بجمهورية مصر الشقيقة، لتمثيل دولة الإمارات ضمن وفدها الرسمي في المفاوضات الدولية. وأضافت أن الطلبة قاموا خلال هذه المشاركة بممارسة أساليب التفاوض ورصد مخرجات وتوصيات المؤتمر بغرض توعية طلبة جامعة زايد بها والمجتمع من حولهم بشأن مواجهة المجتمع المحلي والدولي للتغيرات المناخية. الحياد المناخي وأشارت إلى أن الفعالية التي نظمها نادي الاستدامة، هدفت إلى توعية الطلبة بالمبادرة الاستراتيجية التي أعلنتها الدولة لتحقيق الحياد المناخي باعتبارها الأولى في الشرق الأوسط كمحرك التزام وطني يهدف إلى خفض الانبعاثات والحياد المناخي بحلول 2050.وأفادت بأن النادي قام بتعزيز الوعي لدى الطلبة بخطورة الاستخدام اللاواعي للبلاستيك بغرض الحد من انبعاثات الغازات الدفيئة. ومن ناحيتها، قالت الطالبة علياء أهلي رئيسة نادي الاستدامة بجامعة زايد: إن النادي يهدف إلى رفع مستوى الوعي لدى فئة الشباب من الطلبة والخريجين بقضايا المناخ، وتأهيلهم ليكونوا فاعلين مع أهداف الدولة الرامية إلى تحقيق الحياد المناخي بحلول 2050، عن طريق تنظيم ورش عمل وندوات ومحاضرات، وتحفيزهم على عمل مشاريع وإعداد أبحاث تصب وتخدم هذا الهدف وتجد الحلول لتحديات مخاطر التغييرات المناخية. خطة عمل يعكف نادي الاستدامة على إعداد خطة عمل سنوية تضم محاور شهرية تتعلق بالاستدامة والمناخ تتضمن أنشطة وفعاليات تخدم شهرياً كل محور بهدف تعزيز الفكر الواعي بمثل هذه القضايا، لدعم رؤية دولة الإمارات من خلال تشجيع سلوك الأفراد ليصبحوا أكثر مسؤولية عن العمل المناخي على كوكبنا.
طيران الإمارات تختبر بنجاح محركاً بوقود مستدام 100 %
طيران الإمارات تختبر بنجاح محركاً بوقود مستدام 100 %
أتمّت طيران الإمارات بنجاح اختباراً على الأرض لمحرك «جي ئي 90» على إحدى طائراتها بوينج 777-300ER باستخدام وقود مستدام بنسبة 100%.   واستهدف الاختبار الأرضي وتحليل النتائج إظهار قدرة المحرك على العمل بمزيج خاص من وقود مستدام بنسبة 100% من دون التأثير على أدائه، إضافة إلى تأكيد أن هذا النوع من الوقود يصلح كبديل مناسب لوقود الطائرات التقليدي، ولا يتطلب أي تعديلات على أنظمة الطائرات، أو أي إجراءات صيانة وتعديل خاصة على محركات «جي ئي 90» التي تشغل طائرات البوينج 777-300ER. أجري الاختبار في مركز الإمارات الهندسي الحديث بمطار دبي. ويقلل الوقود المستدام انبعاثات الكربون على مدى دورة حياة الوقود بنسبة تصل إلى 80%. وتمهد نتائج الاختبار الأرضي الطريق أمام أول رحلة تجريبية لطيران الإمارات هذا الأسبوع باستخدام وقود مستدام 100% في محرك واحد. وتضمّن الاختبار تشغيل محرك واحد بالوقود المستدام وآخر بوقود تقليدي لتحليل سلوك وأداء نظام الوقود بشكل أفضل تحت كل نوع من الوقود، ومقارنة المخرجات المحددة لكل محرك، وضمان التشغيل السلس لمحرك الطائرة وأنظمة الوقود أثناء الرحلة التجريبية المزمع إجراؤها. وخضعت الطائرة قبل إجراء الاختبار الأرضي للفحوصات المعتادة. ثم بدأ اختبار التشغيل الثابت بتفعيل وحدة الطاقة المساعدة «هانيويل 331-500» بالوقود المستدام. ثم وُضعت وحدة الطاقة المساعدة APU تحت الحمل الكامل من الوقود المستدام لبدء تشغيل المحرك. وجرى تشغيل المحرك الأيسر بكامل طاقته، باستخدام نفس الإعدادات التي ستستخدم للرحلة التجريبية. وشمل ذلك إعدادات التوقف و«الإقلاع» و«الصعود» في فترات ملف تعريف الرحلة الكاملة، التي تعمل بأقصى سرعة وكثافة. ثم جرى تشغيل المحركين في إعدادات الملاحة الجوية لمدة 15 دقيقة. وبعد انتهاء المحاكاة، تم تبريد المحركين. وكانت طيران الإمارات و«جي ئي إيروسبيس» وبوينج وقعتا مذكرة تفاهم في معرض دبي للطيران 2021، لتطوير برنامج لإجراء رحلة تجريبية باستخدام وقود مستدام 100% على إحدى طائرات الإمارات بوينج 777-300ER العاملة بمحركات «جي ئي 90». وواصلت طيران الإمارات خلال 2022 العمل مع شركائها، «جي ئي إيروسبيس» وبوينج و«هنيويل» ونيست و«فايرت إنك» التابعة لـ«ماراثون بتروليوم كورب»، على اختبار مزيج الوقود المستدام SAF. وطوّر الشركاء مزيجاً له مواصفات وخصائص أداء وقود الطائرات التقليدي ذاتها. وستوفر نتائج هذه المبادرة بيانات وبحوثاً إضافية حول مكونات مزيج الوقود الاصطناعي والوقود الحيوي، وتدعم ضبط المواصفات والمقاييس والموافقة مستقبلاً على استخدام الوقود المستدام 100%. وعقب التجربة الناجحة على محرك واحد، ستواصل طيران الإمارات تطوير هذه المبادرات مع مصنعي هياكل الطائرات ومزودي وقود SAF من أجل استخدام محركات تعمل بهذا الوقود واعتمادها للاستخدام التجاري. وهناك موافقات حالياً لاستخدام الوقود المستدام في الخلطات حتى 50% مع وقود الطائرات التقليدي. أستراليا من ناحية أخرى، اتخذت طيران الإمارات خطوة مهمة أخرى في العودة إلى قدرتها الاستيعابية في أستراليا، وذلك بتعزيز خدماتها إلى كل من سيدني وملبورن. كما ستستأنف الناقلة خدمة كرايستشيرش عبر سيدني، ما يوفر مساراً جديداً للأستراليين إلى نيوزيلندا جنوباً عبر بحر تسمانيا. واعتباراً من 27 مارس، ستزيد خدمة ملبورن من رحلتين إلى 3 رحلات يومية من مركز طيران الإمارات في دبي عبر سنغافورة، إضافة إلى ثالث خدمة مباشرة إلى سيدني اعتباراً من 1 مايو. وتأتي هذه الزيادة في أعقاب إعلان طيران الإمارات مؤخراً عن مضاعفة الخدمة اليومية إلى بريسبين اعتباراً من 1 يونيو استجابة للطفرة الكبيرة في الطلب على السفر، وتأكيد الناقلة التزامها المستمر نحو أستراليا. وتعمل جميع الرحلات الجديدة بطائرات بوينج 777-300ER بتقسيم الدرجات الثلاث: الأولى والأعمال والدرجة السياحية. وبحلول منتصف العام، ستصل خدمات طيران الإمارات إلى أستراليا إلى 63 رحلة أسبوعياً، ما يعني القدرة على نقل أكثر من 55 ألف مسافر كل أسبوع من وإلى مدنها الرئيسية. كما ستعود خدمتا ملبورن وسيدني إلى مستويات ما قبل الجائحة، ما يُعدّ إنجازاً بارزاً في جهود الناقلة استئناف خدماتها إلى أستراليا. وتدعم الزيادة في السعة تعافي حركة السياحة من خلال توفير مزيد من الخيارات أمام المسافرين من وإلى أستراليا، بالإضافة إلى تعزيز فرص التجارة والأعمال من خلال طاقة شحن كبيرة توفرها بوينج 777-300ER تصل إلى 22 طناً في كل اتجاه. وتعني الخدمة اليومية الثالثة بين دبي وملبورن أن طيران الإمارات توفر خياراً جديداً للمسافرين بين سنغافورة وملبورن لتلبية الطلب القوي بين المدينتين، إضافة إلى تقديم تجربة متميّزة للمنتجات والخدمات. كما توفر خدمة كرايستشيرش عبر سيدني، التي تبدأ اعتباراً من 26 مارس الفرصة الوحيدة أمام المسافرين بين المدينتين لتجربة منتجات وخدمات طائرة الإمارات إيرباص A380. إنجاز قال عدنان كاظم، الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في طيران الإمارات: عودة رحلاتنا إلى سيدني وملبورن إلى مستويات ما قبل الجائحة إنجازٌ بارزٌ في جهود استعادة قدراتنا في أستراليا وشهادة على التزامنا طويل الأمد نحو تلك الدولة. وستوفر إضافة خدمة يومية ثالثة إلى كل من سيدني وملبورن أكثر من 500 ألف مقعد إضافي من وإلى أستراليا في غضون عام. وأضاف: واصلنا على مدى أكثر من 25 عاماً تقديم خدماتنا في أستراليا منذ رحلتنا الأولى إلى ملبورن في عام 1996. ونقلنا خلال هذه المدة أكثر من 40 مليون مسافر، كما واصلنا خدمة أستراليا أثناء الجائحة. ونظراً لاستمرار نمو الطلب، فإننا ملتزمون بتقديم مزيد من الخيارات للأستراليين والمسافرين الآخرين، بما في ذلك توفير مقصورة الدرجة السياحية الممتازة، حيث تُعدّ أستراليا واحدة من الأسواق الأولى التي نوفر فيها هذه الدرجة الجديدة.
الإمارات.. رؤى مستقبلية لمواجهة تحديات التغير المناخي
الإمارات.. رؤى مستقبلية لمواجهة تحديات التغير المناخي
وضعت دولة الإمارات العربية المتحدة، خطة مستقبلية واضحة المعالم، في مواجهة تحديات التغير المناخي، تتضمن مجموعة من الاستراتيجيات والمبادرات التي تضمن التوازن بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية المنشودة خلال العقود المقبلة، وبين حماية البيئة وتعزيز استدامتها. وتوج إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، 2023 عاماً للاستدامة في الإمارات، جهود ومساعي الدولة في هذا الملف، كما عبر عن التزامها في تعزيز العمل الجماعي لمعالجة التحديات المناخية المشتركة، من خلال طرح المبادرات والبرامج ذات الأثر الإنساني الممتد عالمياً. واتخذت الإمارات خلال السنوات الماضية، مجموعة من الإجراءات الاستباقية للتصدي لظاهرة التغير المناخي والتحديات البيئية، ونجحت في تحويل تحدياتها إلى فرص تنموية مبتكرة، عبر عدد من المبادرات والاستراتيجيات التي ترجمت رؤيتها المستقبلية، ونهجها الاستباقي في هذا المجال. الحياد المناخي وشكل إعلان دولة الإمارات العربية المتحدة عن هدف تحقيق الحياد المناخي بحلول 2050، تتويجاً لجهودها ومسيرتها في العمل من أجل المناخ على المستويين المحلي والعالمي، خلال العقود الثلاثة الماضية، منذ انضمامها لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ في 1995، حيث تبنّت منذ ذلك الوقت مجموعة كبيرة من التشريعات، وطبقت العديد من الإجراءات الهادفة إلى خفض الانبعاثات، وتقديم الحلول المستدامة، بما يتماشى مع أفضل الممارسات في جميع القطاعات الحيوية، بما فيها الطاقة والصناعة والزراعة. حلول وتترافق المبادرة مع تطبيق حلول تستند إلى الطبيعة، للحد من انبعاثات غازات الدفيئة والتكيف مع الآثار القاسية لتغير المناخ، كما ستتم زراعة ما لا يقل عن 30 مليون شجرة قرم محلية على مستوى الدولة بحلول عام 2030، من أجل الحفاظ على البيئة الساحلية، وتعزيز جهود التقاط وتخزين الكربون. وتتواءم المبادرة مع أهداف «اتفاق باريس للمناخ»، لتحفيز الدول على إعداد واعتماد استراتيجيات طويلة المدى لخفض انبعاث غازات الدفيئة، والحد من ارتفاع درجات حرارة الأرض دون الدرجة والنصف مئوية إلى درجتين، مقارنة بمستويات ما قبل الثورة الصناعية. سياسة بيئية وتهدف السياسة العامة للبيئة، التي اعتمدتها الإمارات، إلى تعزيز جودة الحياة، ودعم تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030، وتعزيز التنوع والازدهار الاقتصادي، والمحافظة على النظم البيئة ومواردها وخدماتها الإيكولوجية. وتشكل السياسة العامة للبيئة، المظلة الشاملة ومنظومة الأدوات لكافة جهود وتوجهات العمل، من أجل تعزيز جودة الحياة في الدولة، حاضراً ومستقبلاً، مع التركيز على الحفاظ على بيئة مستدامة، تدعم النمو الاقتصادي على المدى الطويل. جودة الهواء وأطلقت وزارة التغير المناخي والبيئة في سبتمبر الماضي «الأجندة الوطنية لجودة الهواء 2031»، والتي تم اعتمادها من قبل مجلس الوزراء، كإطار عام لقيادة وتنسيق جهود الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية، ومؤسسات القطاع الخاص في رصد وإدارة جودة الهواء بفاعلية، والتخفيف من التلوث، لضمان تعزيز جودة الهواء، والمساهمة في إيجاد بيئة آمنة وصحية، وتحسين جودة الحياة بما يتماشى مع مستهدفات مئوية الإمارات 2071. وحددت الأجندة 4 موجهات استراتيجية، يجب التعامل معها لضمان تحقيق توجهات الدولة بخصوص جودة الهواء، وتشمل: الحد من مستويات تلوث الهواء الخارجي، ونسبة التعرض لها، وتحسين جودة الهواء الداخلي، وتقليل مخاطرها على صحة الإنسان، وخفض مستويات التعرض للروائح المحيطة، وتقليل مستويات الضوضاء والمحافظة عليها ضمن الحدود المسموح بها. الطاقة وحددت استراتيجية الإمارات للطاقة 2050، مجموعة من الأهداف الرئيسة خلال العقود الثلاثة المقبلة، تتمثل في رفع كفاءة الاستهلاك الفردي والمؤسسي بنسبة 40 %، ورفع مساهمة الطاقة النظيفة في إجمالي مزيج الطاقة المنتجة في الدولة إلى 50 %، وتعمل على خفض الانبعاثات الكربونية من عملية إنتاج الكهرباء بنسبة 70 في المئة، وتستهدف تحقيق وفر يعادل 700 مليار درهم حتى عام 2050. وتستهدف استراتيجية الطاقة، توفير مزيج من الطاقة المتجددة والنووية والأحفورية النظيفة، لضمان تحقيق توازن بين الاحتياجات الاقتصادية والأهداف البيئية، حيث ستستثمر الإمارات 600 مليار درهم حتى عام 2050، لضمان تلبية الطلب على الطاقة، وضمان استدامة النمو في اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة.
البرازيل تعلن حالة الطوارىء في أكبر محمية للسكان الأصليين لوفاة أطفال من سوء التغذية
البرازيل تعلن حالة الطوارىء في أكبر محمية للسكان الأصليين لوفاة أطفال من سوء التغذية
 أعلنت وزارة الصحة البرازيلية حالة الطوارئ الطبية في إقليم يانومامي، أكبر محمية للسكان الأصليين في البلاد على الحدود مع فنزويلا، بعد تقارير عن وفاة أطفال بسبب سوء التغذية وأمراض أخرى ناجمة عن تعدين الذهب غير القانوني. وقال مرسوم نشرته الحكومة المقبلة للرئيس لويس إيناسيو لولا دا سيلفا الجمعة إن الهدف من الإعلان هو إعادة الخدمات الصحية لشعب اليانومامي التي جمدها سلفه اليميني المتطرف جايير بولسونارو. وذكرت منصة سوماوما الإخبارية أنه خلال أربع سنوات من رئاسة بولسونارو، توفي 570 طفلً من أطفال يانومامي بسبب أمراض قابلة للشفاء، ولا سيما سوء التغذية، وكذلك الملاريا والإسهال والتشوهات الناجمة عن الزئبق الذي يستخدمه عمال مناجم الذهب الذين يعملون بشكل غير قانوني. وأعلنت الحكومة إرسال حزم غذائية جوا إلى المحمية، التي يعيش بها نحو 26 ألف يانومامي في منطقة من الغابات المطيرة والسافانا الاستوائية تعادل مساحة البرتغال. 
الاستدامة منهج إماراتي أصيل في استراتيجيات وخطط التنمية
الاستدامة منهج إماراتي أصيل في استراتيجيات وخطط التنمية
جاء إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بتخصيص 2023 «عام الاستدامة» في دولة الإمارات تحت شعار «اليوم للغد» بهدف إبراز الجهود التي تقوم بها الدولة في تعزيز العمل الجماعي الدولي لمعالجة تحديات الاستدامة ودورها في البحث عن حلول مبتكرة يستفيد منها الجميع على الساحة الدولية، وخصوصاً في مجالات الطاقة والتغير المناخي. كما يأتي «عام الاستدامة» بالتزامن مع استضافة الإمارات لأكبر حدث دولي في مجال العمل المناخي، وهو مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ «كوب 28» نوفمبر المقبل. وأدركت دولة الإمارات أن نجاحها في جهود الاستدامة يستلزم جعلها جزءاً أساسياً في خططها واستراتيجياتها الوطنية، فركزت رؤيتها على دمج الأبعاد البيئية والاجتماعية والاقتصادية للاستدامة، كما تؤكد الإمارات بأن الدول لا يمكنها تحقيق أهداف التنمية المستدامة ما لم يكن الجميع على دراية بالأهداف، وإن تحويل تطلعات الاستدامة للدولة إلى مبادرات يسهل على المجتمعات المشاركة وتنفيذ أهداف التنمية المستدامة، ومن ثم هدفت إلى تسليط الضوء على المشاريع الرئيسية المتعلقة بالاستدامة، لتثقيف وزيادة المعرفة بأهدافها للمجتمع بأسره من خلال أدوات تفاعلية وجذابة. وتقوم الإمارات بخطوات عدة لتعزيز مفهوم الاستدامة في كل القطاعات، وإرساء بنية تحتية متكاملة لتحقيق التوازن بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مع المحافظة على سلامة البيئة. والاستدامة وفق الأمم المتحدة هو مصطلح بيئي يصف كيف تبقى الأنظمة الحيوية متنوعة ومنتجة مع مرور الوقت، كما أن الاستدامة بالنسبة للبشر هي القدرة على حفظ نوعية الحياة التي نعيشها على المدى الطويل، وهذا بدوره يعتمد على حفظ العالم الطبيعي والاستخدام المسؤول للموارد الطبيعية. لقد أصبح مصطلح الاستدامة واسع النطاق ويمكن تطبيقه تقريباً على كل وجه من وجوه الحياة على الأرض، بدءاً من المستوى المحلي إلى المستوى العالمي وعلى مدى فترات زمنية مختلفة المناطق الرطبة والغابات السليمة هي أمثلة على النظم الحيوية المستدامة. ومنذ وقت بعيد وضعت الإمارات مجموعة من التشريعات لضمان بيئة مستدامة للحياة بدءاً من القانون الاتحادي رقم 24 لسنة 1999 في شأن حماية البيئة وتنميتها ولوائحه وانتهاءً بالقرار رقم 26 لسنة 2014 لمجلس الوزراء في شأن النظام الوطني الخاص بالمواد المستنفدة لطبقة الأوزون. جهود دولية وشاركت الإمارات في الجهود الدولية لمعالجة المشكلات البيئية، حيث وقعت وصادقت على العديد من الاتفاقيات البيئية مثل بروتوكول مونتريال بشأن المواد المستنزفة لطبقة الأوزون ومعاهدة بازل بشأن مراقبة نقل النفايات الخطرة عبر الحدود والتخلص منها، ومعاهدة الأمم المتحدة بشأن مقاومة التصحر ومعاهدة روتردام بشأن الموافقة المسبقة للإتجار الدولي في أي مواد كيميائية خطرة أو مبيدات حشرية ومعاهدة التنوع الحيوي ومعاهدة استكهولم بشأن الملوثات العضوية ومعاهدة الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ وبروتوكول كيوتو المتعلق باتفاقية الأمم المتحدة بشأن التغير المناخي، ومعاهدة التجارة الدولية في أنواع الحيوانات والنباتات البرية المهددة بالخطر والمعاهدة الدولية بشأن الأراضي الرطبة ذات الأهمية الدولية (رامسار) والمعاهدة الدولية بشأن حماية الأنواع الجديدة للنباتات ومعاهدة ميناماتا بشأن الزئبق ومعاهدة حفظ الأنواع المهاجرة من الحيوانات البرية ومعاهدة الكويت الإقليمية للتعاون وحماية البيئة البحرية من التلوث، وبروتوكولاتها. والمعاهدة الدولية بشأن منع التلوث الناتج عن السفن وتعديلاتها بموجب البروتوكولات وغيرها. وتؤكد الأمم المتحدة أن هناك أدلة علمية كثيرة تشير إلى أن البشرية تعيش بطريقة غير مستدامة، وأن إعادة الاستخدام البشري للموارد الطبيعية إلى داخل الحدود المستدامة يتطلب جهداً جماعياً كبيراً، لأن العيش باستدامة أكثر يمكن أن يأخذ أنماطاً عدة بدءاً من إعادة تنظيم الأوضاع المعيشية. وقد تشكلت اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة في الدولة بموجب القرار الصادر من مجلس الوزراء في يناير 2017، وترأس اللجنة معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، وتتولى الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء منصب نائب الرئيس وأمانة اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة. مجلس الشباب الاستشاري ولأن الشباب لهم دور مهم في تنمية المجتمع وتحقيق أهداف التنمية المستدامة، تم تشكيل مجلس الشباب الاستشاري لأهداف التنمية المستدامة ضمن استراتيجية الأمانة العامة للجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة بالتوافق مع استراتيجية الأمم المتحدة للشباب «الشباب 2030: العمل مع الشباب ولأجلهم»، والتي تهدف إلى تعزيز قدرات الأمم المتحدة في إشراك الشباب والاستفادة مما يقدمونه من أفكار وابتكارات تخدم الاستدامة والإنسانية.وأطلقت اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة في الدولة المجلس الاستشاري من القطاع الخاص كمنصة للحوار المنتظم بين القطاع الخاص واللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة بشأن تلك الأهداف، ويهدف المجلس إلى تعزيز وتوثيق الروابط ما بين القطاع الخاص وحكومة الإمارات للشراكة والعمل معاً من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة وذلك من خلال تزويد اللجنة الوطنية بالمشورة الاستراتيجية لتحسين وتطوير السياسات لدعم تحقيق أهداف التنمية المستدامة والتعاون لتحديد أفضل أشكال المشاركة في المجالات ذات الاهتمام المشترك ومناقشة الحلول العملية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. بيئة مستدامة بذلت الإمارات الكثير من الجهود في خلق بيئة مستدامة، وقد شملت: إنشاء 46 محطة لمراقبة جودة الهواء حتى عام 2013 والمشاركة في تنفيذ 14 مشروعاً بغرض تقليل الانبعاثات الغازية للبيوت الزجاجية، تحت مظلة مشروعات آلية التنمية النظيفة. وتقدر نسبة الخفض المتوقعة لهذه المشاريع بحوالي مليون طن من مكافئات ثاني أكسيد الكربون.
شرطة دبي تصادر مضبوطات بـ1.4 مليار درهم 2022
شرطة دبي تصادر مضبوطات بـ1.4 مليار درهم 2022
قال اللواء جمال سالم الجلاف، مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، إن إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية في الإدارة العامة، سجلت 447 قضية مرتبطة بجرائم اقتصادية، وقبضت على 497 متهماً، وصادرت مضبوطات بقيمة سوقية بلغت ملياراً و432 مليوناً، و588 ألفاً، و825 درهماً خلال العام 2022. وأوضح اللواء الجلاف أن قضايا الجرائم الاقتصادية المضبوطة تنوعت بين قضايا الغش التجاري، والتقليد، ومضاعفة الأموال، والنصب والاحتيال، والشعوذة، والتزوير، مؤكداً أن رجال إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية يعملون على مدار الساعة لمكافحة الجرائم الاقتصادية، وذلك بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، من الجهات الحكومية وأصحاب العلامات التجارية. ريادة عالمية من جانبه، أشار العقيد دكتور خالد عارف الشيخ، مدير إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية، إلى أن الإدارة تختص بمكافحة قضايا التزوير والنصب والاحتيال والغش التجاري والقرصنة، فبلغت قضايا الغش التجاري 245 قضية للعام 2022، ألقت فيها القبض على 262 متهماً، وصادرت مضبوطات بقيمة بلغت ملياراً و270 مليوناً، و266 ألفاً و110 دراهم، في حين بلغت قضايا النصب والاحتيال 154 قضية، وقبض على 167 متهماً، وصودرت مضبوطات بقيمة 110 ملايين و406 آلاف و120 درهماً، وفي قضايا التزوير، قبض على 68 متهماً في 48 قضية، وصادروا مضبوطات بقيمة 51 مليوناً و916 ألفاً و595 درهماً. وأكد العقيد خالد الشيخ، أن شرطة دبي حريصة على الشراكة في مكافحة الجرائم الاقتصادية، وتضع خطة سنوية بالتعاون مع الشركاء لتعزيز الكشف عن الجرائم، منوهاً بأن إمارة دبي تتميز بريادة عالمية في مكافحة هذه الجرائم، الأمر الذي أكسبها ثقة مختلف العلامات التجارية العالمية العريقة والمرموقة. وأشار إلى أن الإدارة حريصة على تنفيذ دورات متخصصة وورش عمل تدريبية لموظفي إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية سنوياً، بالتنسيق مع أصحاب العلامات التجارية، للاطلاع على أحدث أساليب الغش التجاري، وتمكينهم من الكشف عن البضائع المقلدة، حفاظاً وحماية لحقوق الملكية الفكرية.
9 ركائز تعزز التوطين في الأمن السيبراني
9 ركائز تعزز التوطين في الأمن السيبراني
قادت الإمارات مسيرة التحول الرقمي مبكراً، لتكرس مكانتها الرائدة عالمياً في الاستثمارات الحكومية والخاصة في التحول الرقمي وتبني التطبيقات الذكية في مختلف القطاعات الاقتصادية والمجتمعية وتفاصيل الحياة اليومية، وفي الوقت ذاته حرصت الدولة على تعزيز الأمن السيبراني على المستوى الوطني، وحماية المكتسبات الوطنية في القطاعات الرقمية والذكية، كما عززت رحلة التطور والازدهار الرقمي بتعيين وزير دولة للذكاء الاصطناعي، فضلاً عن أنها أطلقت استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي، حيث تمثل هذه المبادرة المرحلة الجديدة بعد الحكومة الذكية، والتي تعتمد عليها الخدمات، والقطاعات، والبنية التحتية المستقبلية في الدولة. وتماشياً مع هذا النهج أكد أكاديميون، أهمية توطين الكفاءات في مجال تقنية المعلومات، بغرض تعزيز أمنها السيبراني وحماية بنيتها التحتية، سيما أن الدولة تدخل مرحلة جديدة من التطور الرقمي وإحداث النقلات النوعية، وضمان بناء وتأسيس مدن ذكية وآمنة، ليصبح المواطن في طليعة التغيير. 9 توصيات وقدم الأكاديميون 9 توصيات لتوطين التكنولوجيا تتمثل في: إنشاء مصنع وطني للرقائق الإلكترونية، وإنشاء منصة موحدة لاستشراف المستقبل، الارتقاء بمستوى تطوير الكوادر المحلية في مجال التقنيات الحديثة، وتعزيز الوعي بأهمية اكتساب المهارات التقنية لدى الطلبة بأهمية القطاع، وتعزيز التخصصات ذات الصلة في الجامعات، وتطوير الذكاء الاصطناعي المسؤول، والتطوير والتعلم المستمر، وصقل مهارات الخريجين في تقنيات البلوك تشين والذكاء الاصطناعي، والتعاون بين المؤسسات التعليمية والشركاء الاستراتيجيين لإنشاء نظام إيكولوجي مستدام للابتكار. مشروع ضخم وقال الدكتور عيسى البستكي رئيس جامعة دبي: لقد آن الأوان لإنشاء مصنع للرقائق الإلكترونية في الإمارات، مشيراً إلى أهميته البالغة التي ستنعكس إيجاباً على تسريع التحول نحو الخدمات الذكية، ومواكبة استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي ليكون مشروعاً ضخماً ضمن مئوية الإمارات 2071 التي تهدف إلى جعل دولة الإمارات أفضل دولة في العالم، لتتفوق على أكثر الدول تقدماً، بحيث تشمل مختلف القطاعات، مثل النقل والتعليم والطاقة والتكنولوجيا والفضاء وحتى في مجال المطاعم والمقاهي. وأوضح أنه لابد من إنشاء منصة موحدة تجمع الأكاديميين والباحثين وأصحاب القرار وأرباب العمل من أصحاب المشاريع الكبيرة لاستشراف العلوم المستقبلية، مشيراً إلى أن جامعة دبي أنشأت في مقرها مركزاً لاستشراف المستقبل يقوم بدراسة الحلول للتحديات، ووضع خطط لكل سيناريو محتمل الحدوث مستقبلاً، منوهاً بأن المركز يتطرق لكل القضايا والتحديات سواء الاقتصادية أم التعليمية أم المناخية. وأفاد أيضاً أن التحديات المناخية تعتبر من أولويات اهتمام المركز، حيث يسعى لاستشراف المشاريع التي من شأنها الحد من ارتفاع درجة حرارة الأرض وخفض البصمة الكربونية، والتحول نحو الطاقة النظيفة. 80 % مواطنون وذكر الدكتور البستكي أن جامعة دبي أيضاً لديها مختبر بحثي لاستكشاف تحديات الأمن السيبراني، واكتشاف الخروقات الإلكترونية، ووضع الحلول لها. كما أن الجامعة طرحت تخصصات في الأمن الإلكتروني في برنامج البكالوريوس بالإضافة إلى تخصص الذكاء الاصطناعي في درجتي البكالوريوس والماجستير، لافتاً إلى أن نسبة الإماراتيين الملتحقين بهذه البرامج تصل إلى 80 %، ما يدل على الوعي بأهمية توطين التكنولوجيا في الدولة. وأكد رئيس جامعة دبي أن المستقبل سيكون مختلفاً تماماً عن اليوم لا سيما مع نمو الاعتماد على الميتافيرس الذي يمثل نقلة نوعية في مجال التكنولوجيا، مشيراً إلى أن العديد من العلاجات الطبية ستكون مبنية على التكنولوجيا الحديثة، حيث يمكن للمريض ابتلاع كبسولة روبوتية تعتمد على النظم الكهرو ميكانيكية الدقيقة وتقنية النانو لعلاج الأمراض، لذا تظهر الحاجة الملحة لتشديد الأمن السيبراني لتفادي أي خروقات قد تتعرض لها مثل هذه العلاجات لحماية حياة الإنسان. نمو وازدهار من ناحيته، قال الدكتور يوسف العساف: إن أهمية توطين قطاع تقنية المعلومات ينطلق من ارتباطه الوثيق بالنمو والازدهار داخل الدول، حيث لا تنطوي هذه العملية على نشر واستخدام الأجهزة والمعدات فحسب، وإنما تعني بشكل أساسي تطوير القدرات المحلية التي تسهم في النمو الاجتماعي والاقتصادي المحلي، أضف إلى ذلك أن توطين التقنية ينطوي أيضاً على إيلاء الاعتبار الواجب للحقائق البيئية والتاريخية والثقافية المحلية. وأضاف العساف: إن دولة الإمارات وضعت خططاً واستراتيجيات طموحة للخمسين عاماً المقبلة، تشكل مساراً متكاملاً لتعزيز تنافسيتها وحمايتها، بإطلاق «نحن الإمارات 2031» التي تمثل برنامجاً تنموياً متكاملاً للسنوات العشر المقبلة، حيث يركز محور المنظومة الأكثر ريادة وتفوقاً على رفع مكانة الدولة ضمن أفضل 3 دول عالمياً في مؤشر جاهزية الأمن السيبراني. تعزيز الوعي وقال الدكتور سعيد بن خلفان الظاهري مدير مركز الدراسات المستقبلية في جامعة دبي: «نحن اليوم نعيش حياة رقمية وأغلب أوقاتنا نقضيها في العالم الرقمي، وبالتالي فإن إدراك ومعرفة التحديات الأمنية التي تواجهنا في هذا العالم مهم جداً، ويجب أن نعزز الوعي لدى الطلبة وذويهم بكيفية حماية أنفسهم في العالم الرقمي». وأكد أهمية طرح تخصصي أمن المعلومات والأمن الافتراضي في الجامعات كونها باتت من وظائف المستقبل، وتعتبر من أهم التخصصات المطلوبة في الدولة لمواجهة التحديات في هذا المجال. بدورها، أكدت الدكتورة فاطمة طاهر مديرة مركز تكنولوجيا الجيل القادم، والأستاذة المشاركة في كلية الابتكار التقني في جامعة زايد، أن الابتكار هو جوهر تمكين الأولويات الاستراتيجية لحكومة الإمارات. وأوضحت أن مركز تكنولوجيا الجيل القادم يعد نهجاً رائداً يقدم حلولاً واقعية للتحديات التي تواجه الصناعة والحكومة مدعوماً بقدراتنا البحثية الشاملة في جامعة زايد، مؤكدة التزام المركز بخدمة قطاع الابتكار من خلال توسيع نطاق التعاون والشراكة مع المؤسسات الحكومية حتى نتمكن من رؤية تأثير تطوير الفرص في التقدم التكنولوجي. ونوهت أن المركز يوفر للطلبة الخبرة اللازمة لنضمن إعدادهم بالمهارات اللازمة لمهنهم المستقبلية. سلعة غالية وأكد الدكتور عبدالله إسماعيل الزرعوني أستاذ في قسم الهندسة الكهربائية بجامعة روشستر للتكنولوجيا بدبي، أهمية توطين التكنولوجيا بالنسبة للدول نظراً للعوائد الاقتصادية، مشيراً إلى أن التقنية المتقدمة سلعة غالية تعمل الشركات المنتجة لها على إحاطتها بالسرية التامة والعمل على تطويرها بصورة مستمرة من خلال البحث والتطوير. وأوضح أن العبء الرئيسي في عملية توطين التقنية يقع في المقام الأول على عاتق المؤسسات التعليمية والبحثية، وكذلك على الشركات والمؤسسات الوطنية التي يقع على كاهلها إما الإعداد والتدريب أو التبني من خلال نقل التكنولوجيا من مصادرها والعمل على تطويرها ناهيك عن تبني براءات الاختراع الوطنية خصوصاً تلك التي لها فوائد تطبيقية جديدة ولها مردود اقتصادي واعد. الإمارات تدخل التحول الرقمي برؤية شاملة أكدت الدكتورة بشرى البلوشي مدير الأبحاث والابتكار في مركز دبي للأمن الإلكتروني في دبي الرقمية، أن الإمارات جاهزة بقوة لحماية مؤسساتها نحو التحول الرقمي، وأن مركز دبي للأمن الإلكتروني، يمتلك رؤية شاملة وواضحة لحماية مختلف القطاعات، خصوصاً الحيوية منها بالإمارة، من بينها مبادرة «حماية البنية التحتية الحيوية للمعلومات»، التي تم إطلاقها للتعريف بأهم الخدمات الحيوية في دبي، والأنظمة الداعمة لها، وذلك لحماية البنية التحتية المعلوماتية، التي من شأنها ضمان استمرارية أعمال الخدمات الرئيسة في الإمارة، والتي تعكس كذلك حرص المركز على وضع كافة الأطر والخطط الاستباقية، لضمان استمرارية الأعمال والخدمات التقنية تحت كافة الظروف، بما يضمن استدامة الخدمات الحكومية الحيوية، واستمرارية الأنظمة الإلكترونية ومرونتها. وأضافت: «عزز التقدم التكنولوجي الكبير الذي نشهده من أهمية الأمن السيبراني لدى الشركات، لا سيما مع انتشار ثقافة العمل عن بعد، وتسارع وتيرة التحول الرقمي، حيث أشارت دراسة عالمية حديثة إلى افتقار بعض المؤسسات والعمليات لأساسيات الأمن السيبراني، ما يمكن أن يؤدي إلى العديد من التحديات الأمنية والمالية». ونوهت البلوشي بأن الأمن السيبراني أضحى جزءاً أساسياً من أسلوب الحياة اليومية، وواحداً من المتطلبات الضرورية للتنمية الاقتصادية في عصر التحولات الرقمية المتسارعة. دعوة لإنشاء جهة مختصة ببناء الخبرات في الأمن السيبراني دعا خريجون مواطنون إلى ضرورة إنشاء جهة مختصة ببناء الخبرات المحلية في مجال الأمن السيبراني، وتبني تدريبها في التعامل مع الهجمات والسيناريوهات المحتملة في مدة قصيرة لا تتجاوز العام، ليتمكنوا من اكتساب الخبرة اللازمة، التي تؤهلهم للمنافسة في هذا القطاع الحيوي، وبالتالي تحقيق أهداف التنمية المستدامة في الدولة. وقال علي الياسي: إن المؤسسات والشركات تستقطب ذوي الكفاءة من الأجانب في مجال الأمن السيبراني، وليس لديها استعداد للمخاطرة والانتظار لحين تدريب الخريج المواطن؛ كون الأمن السيبراني بات مهماً؛ لأنه يهدد كيانها بالكامل؛ لذا فهي تبحث عن الشخص المؤهل بالتعامل مع تقنيات محاكاة الهجمات السيبرانية. استقطاب كفاءات وأكد فهد الزرعوني، أهمية تفعيل دور الجهات الرقابية، والتي يجب أن يكون لها اليد العليا في توطين وظائف وقطاعات تقنية وأمنية حساسة في كل الشركات الكبرى حكومية أو شبه حكومية أو مسجلة في أسواق المال. ويرى سلطان البدواوي أنه يجب ربط أداء الشركات الضخمة بملف توطين الوظائف التقنية، ولتكن المواطنة الإيجابية حساً بالمسؤولية إزاء وطن أنعم الله علينا به، مشيراً إلى ضرورة تعاون الجامعات مع هذه الشركات والمؤسسات الحكومية في تأهيل الكوادر الإماراتية في هذا المجال بعينه لتزويدها بكوادر إماراتية مؤهلة ومدربة وجاهزة للتصدي لتحديات الأمن السيبراني والتعامل مع الهجمات المحتملة، بالإضافة إلى تطوير الكفاءات المواطنة. 100 مليار درهم عوائد الإمارات من الاستثمار الذكي 2030 استحضرت الدكتورة نعمت الجيار مديرة مركز التميز للذكاء الصناعي وعلم البيانات في كلية الرياضيات وعلوم الحاسوب في جامعة هيريوت وات بدبي، بعض الدراسات العالمية المتخصصة التي توقعت أن يتجاوز الاستثمار في قطاع الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي بالمنطقة العربية والشرق الأوسط 320 مليار درهم بحلول 2030، ستستفيد الإمارات منها بنحو 100 مليار درهم. وأضافت إن تقديرات «برايس» و«وترهاوس كوبرز» تشير إلى أنه في حين أن منطقة الشرق الأوسط ستستحوذ على 2٪ فقط من الفوائد العالمية للذكاء الاصطناعي بحلول عام 2030، فإن الإمارات العربية المتحدة ستتمتع بأكبر قدر من النمو، إذ يمثل الذكاء الاصطناعي 13.6 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2030. وأكدت أهمية صقل مهارات الخريجين في الأعمال التي تدعم «بلوك تشين» والذكاء الاصطناعي، من أجل تحويل الصناعات الراكدة وقيادة نماذج الأعمال المثمرة، ليصبح المواطن في طليعة التغيير، عبر رأب فجوة المهارات التي تعانيها كثير من المؤسسات والشركات ولا سيما في تلك المجالات عبر التطوير المستمر للمهارات التي ستساعدهم على الحفاظ على وظائفهم بل تساعدهم على إتمام مهامهم الوظيفية بكفاءة وسهولة. وقالت الجيار إنه يتعين على المؤسسات التعليمية والجامعات عقد دورات تدريبية باستمرار لطلبتها في مجال الروبوتات والأنظمة الذاتية والتفاعلية والذكاء الاصطناعي وبلوك تشين وغيرها من المجالات الحديثة، وتوفير برامج متخصصة للخريجين والموظفين الراغبين في صقل مهاراتهم لمواكبة التغييرات والتطور السريع لكثير من المجالات المعتمدة على التقنيات الحديثة وهو ما يسمى التعلم المستمر لإكسابهم المهارات التي تؤهلهم للتنافسية في سوق العمل.
جامعة الشارقة تحتفي بالمتميزين من دفعة اليوبيل الفضي
جامعة الشارقة تحتفي بالمتميزين من دفعة اليوبيل الفضي
برعاية سمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة، رئيس جامعة الشارقة، نظمت الجامعة حفلاً لتكريم الخريجين والخريجات المتميزين من دفعة اليوبيل الفضي، وذلك تقديراً لتفوقهم الأكاديمي والعلمي، وحصولهم على معدل دراسي مرتفع، حيث قام الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، بتسليم درع التفوق العلمي لـ 180 طالباً وطالبة بدرجة البكالوريوس من مختلف الكليات والتخصصات بالجامعة، من فصلي الصيف 2021/‏‏2022، والخريف للعام الأكاديمي 2022/‏‏2023، حيث أقيم الحفل بقاعة المدينة الجامعية، بحضور نواب مدير الجامعة وعمداء الكليات ومديري الإدارات .   وفي كلمته خلال الحفل، رحب الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي بالحضور، معبراً عن فخره واعتزازه بأبنائه وبناته الطلبة المتفوقين، والذين وصفهم بأنهم يشكلون الهدف الأول والأهم في جامعة الشارقة، ومؤسسها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، ورئيسها سمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة.